"الضحايا المدنيون" في الهجمات الجوية التركية

في عطلة نهاية الأسبوع الماضي، تحطم السلام والهدوء في قرية زركلي العراقية بعد أن قصفت الطائرات الحربية التركية المنطقة كجزء من هجومها على حزب العمال الكردستاني (PKK) - وهو جماعة انفصالية مقرها العراق وتهدف إلى إقامة منطقة كردية مستقلة في جنوب تركيا.

وكان هناك ادعاءات بأن العديد من المدنيين لقوا مصرعهم جراء الغارات، وهو ما نفاه الأتراك.

في زيارة قام بها عدد قليل من الصحفيين الأجانب، سافرت شبكة الأنباء الإنسانية (إيرين) إلى القرية لمشاهدة الأضرار الناجمة عن القصف.

اقرأ التحقيق المصور هنا.