مختارات إيرين - تكلفة الحرب، هايتي والخوف من المؤشرات

مرحباً بكم في قائمة مختارات شبكة الأنباء الإنسانية (إيرين). في كل أسبوع ستقوم شبكتنا من المراسلين المتخصصين من مختلف أنحاء العالم بمشاركتكم بعضاً من أهم مختاراتهم من البحوث والمقابلات والتقارير والمدونات والمقالات المعمقة لمساعدتكم في البقاء على اطلاع ودراية بأحدث المستجدات المتعلقة بالأزمات العالمية. كما سنسلط الضوء على المؤتمرات المهمة وإصدارات الكتب والنقاشات السياسية.
خمسة مواضيع للقراءة:

جنوب السودان: تكلفة الحرب

نعرف جميعاً ما تفعله الحرب بالدول التي ترزح تحت وطأتها، فقد تمزق جنوب السودان بحق منذ اندلاع الصراع هناك في عام 2013. ولكن ما التكلفة الاقتصادية للحرب؟ وفقاً لتقرير جديد صادر عن شركة الاستشارات الاقتصادية فرونتير إيكونوميكيس (Frontier Economics)، إذا استمر الصراع في جنوب السودان لمدة خمس سنوات أخرى، يمكن أن يكلف البلاد أكثر من 22.3 مليار دولار - أي ما يعادل 85 عاماً من ميزانية التعليم الحالية في البلاد. كما يسلط هذا التقرير الذي تم إعداده بالتعاون مع مركز دراسات السلام والتنمية (CPDS) في جامعة جوبا ومركز حل النزاعات (أوغندا)، الضوء على الأثر المالي لعدم الاستقرار في الدول المجاورة وهي إثيوبيا وكينيا والسودان وتنزانيا وأوغندا.

بماذا أفادتنا المؤشرات؟


المؤشرات ... هذه الكوابيس المتكررة التي تزعج معظم عمال الاغاثة. يقر هذا التعليق الذي كتبه فريق ايد ليب (AidLeap) على إحدى المدونات بأهمية الرصد، ولكنه يشير إلى أن المؤشرات لا ينبغي أن تصبح الهدف والغاية، فعلى الرغم من أنها تخبرك ببعض الأشياء، إلا إنها لا تعكس دائماً البيانات النوعية أو المعلومات غير المتوقعة. وبالنظر إلى أن الجهات المانحة - وأهدافها - تملي على نحو متزايد المناطق التي تذهب إليها المساعدات، ليس من المستغرب أن تصبح المؤشرات ملكاً متوجاً، ولكن هل حان الوقت لتحدي هذا الهوس بالبيانات الدقيقة والتركيز على الصورة الأكبر؟

العيش في الظل

يعيش 84 بالمائة من اللاجئين السوريين في الأردن - حوالي 523,000 شخص - خارج مخيمات اللاجئين الرسمية، وينتشرون في مختلف المجتمعات الحضرية والريفية. ووفقاً لهذا التقرير الجديد الذي أعدته المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، يعيش اثنان من كل ثلاثة لاجئين سوريين في الأردن تحت خط الفقر المطلق في البلاد الذي يبلغ 68 ديناراً للشخص الواحد في الشهر (96 دولاراً). واستناداً إلى 41,976 مقابلة مع أسر اللاجئين، يعرض التقرير صورة قاتمة ومفصلة لمعيشة اللاجئين في المناطق الحضرية ويشتمل على روايات شخصية لبعض الأسر اللاجئين.

15 دقيقة للمغادرة: الحرمان من الحق في سكن ملائم في هايتي بعد الزلزال

صادف الأسبوع الماضي حلول الذكرى السنوية الخامسة لزلزال هايتي الذي ضرب هذه الدولة الفقيرة عام 2010 وتفشي وباء الكوليرا في وقت لاحق. وقد أحيا العالم رسمياً ذكرى أكثر من 220,000 شخص لقوا حتفهم وأكثر من مليون شخص أصبحوا بلا مأوى. ولكن السؤال الذي تكرر في جميع مظاهر تغطية هذه الذكرى تقريباً هو: أين ذهبت أموال المساعدات البالغة 13.5 مليار دولار؟ فقد أشار تقرير منظمة العفو الدولية إلى تزايد عمليات الإخلاء القسري في مخيمات النزوح واستمرار البؤس الذي ينتاب العديد من ضحايا الزلزال.

النشرة الإنسانية عن اليمن

تصدر اليمن الأخبار بعد إعلان تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، الذي يتخذ من جنوب اليمن مقراً له، "مسؤوليته" عن الهجوم على صحيفة تشارلي ابدو في باريس. وبينما يتجه العالم إلى تحويل دولة عربية إلى بعبع جديد، لا بد من الإشارة إلى أن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية يقتل الناس في اليمن أيضاً. ففي شهر ديسمبر الماضي، قتل التنظيم 15 تلميذة عندما فجرت عبوة ناسفة حافلتهن المدرسية أثناء مرورها عبر نقطة تفتيش، وهو حدث حظي بتغطية ضئيلة في وسائل الإعلام العالمية. ويشرح هذا التحديث من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) الوضع الأمني في البلاد وكذلك التحديات الإنسانية الرئيسية.

سيصدر قريباً:

الشعب أولاً: الدروس المستفادة من المساءلة أمام المتضررين من إعصار هايان

بعد العاصفة يأتي التقييم. سيتم تسليط الضوء على إعصار هايان واستجابة الإغاثة في معهد التنمية الخارجية في لندن يوم الثلاثاء 20 يناير، خلال تدشين أحدث طبعة من تقرير التبادل الإنساني، الذي يركز على أسوأ كارثة طبيعية أصابت الفلبين في التاريخ الحديث. وستضم لجنة الخبراء ممثلين من منظمة بلان انترناشونال (Plan International)، والوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ)، وشبكة الاتصال بالمجتمعات المتضررة من الكوارث (CDAC)، ومنظمة أكشن ايد (ActionAid). وسوف تتطرق المناقشات لسبل بناء ثقافة المساءلة لدى السكان المتضررين وكيفية تعزيز الاتصالات المتبادلة مع المجتمعات المحلية وكيفية ضمان نقل نظم الإنذار المبكر بشكل فعال إلى الأشخاص الأكثر عرضة للخطر. وابتداءً من الساعة 10:30 صباحاً بتوقيت جرينتش، سيتم بث هذا الحدث على الهواء مباشرة عبر موقع معهد التنمية الخارجية.

من إيرين:

ما نتحدث عنه عندما نتكلم عن فيروس الإيبولا

عمود الضيوف الذي كتبه بول كوريون يلقي نظرة على اهتمام وسائل الإعلام بفيروس الإيبولا ويسأل لماذا خرجت الأزمة من جدول الأعمال العالمي. "نحن نعيش في اقتصاد مبني على الاهتمام، وقد توقفت معظم دول العالم عن القلق عندما أصبح واضحاً أن أموات الإيبولا العائدين إلى الحياة أو الزومبي لن يجتاحوا أراضيها،" كما أشار، معبراً عن حسرته على تسمية "الآخر" التي فرضها العالم على ضحايا الإيبولا. وفي الواقع ما يجب أن نقوم به، كما يقول، هو تدارس منطق النظام العالمي للصحة العامة من أجل الحد من مخاطر تفشي أمراض مماثلة في المستقبل.