بحوث الأرز من أجل مكافحة الفقر

تم إطلاق مبادرة عالمية لبحوث الأرز في هانوي في 10 نوفمبر بهدف انتشال ملايين الأشخاص من براثن الفقر.

وفي هذا السياق، أخبر أكيم دوبرمان، نائب مدير البحوث في المعهد الدولي لبحوث الأرز شبكة الأنباء الإنسانية (إيرين) على هامش مؤتمر الأرز الدولي الثالث أنه "يمكن للجهات الفاعلة الفردية أن تلعب دوراً أكثر أهمية،" مشيراً إلى التأثير الكبير للبحوث الوطنية الخاصة بالأرز على الصعيد العالمي.

ومن المتوقع أن تتمكن الشراكة العالمية لعلوم الأرز GRiSP التي تم إطلاقها من قبل المعهد الدولي لبحوث الأرز والفريق الاستشاري للبحوث الزراعية الدولية، من رفع 150 مليون شخص من دوامة  الفقر بحلول عام 2035، بالإضافة إلى منع انبعاث الغازات الدفيئة بكمية تعادل مليار طن من ثاني أكسيد الكربون.

ويمكن لهذه الشراكة المساهمة أيضاً في خفض أسعار المواد الغذائية بشكل كبير والحد من الفقر بنسبة 5 بالمائة بحلول عام 2020 و11 بالمائة بحلول عام 2035، من خلال تحسين قدرة مزارعي الأرز على توفير الغذاء لعدد متزايد من السكان.

ووفقاً للتقرير الصادر عن المعهد الدولي لبحوث الأرز وجمعية آسيا Asia Society، تعتبر البحوث المتعلقة بالأرز أكبر مصدر موثق لفوائد البحوث الزراعية في العالم النامي. وتفوق الفوائد الاقتصادية السنوية لبحوث تعزيز إنتاجية الأرز الـ 19.5 مليار دولار.

ds/mw-zaz/dvh

"